اعلانات المنتدي

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين



الانتقال للخلف   شبكة الشموخ الأدبية > شموخ العام > منتدى الإسلام

إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 07-29-2017, 11:06 AM

محمد على مؤيد شامل

شامخ جديد

 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  محمد على مؤيد شامل متواجد حالياً  
الملف الشخصي



 
افتراضي الاعتدال في حياة المسلم


الاعتدال في حياة المسلم

الاعتدال مشتقٌّ من العدل، وهو لزوم الحق والدورانُ مع القسط، ويمثِّله الوسط، بعيدًا عن الإفراط والتفريط، والغلوِّ والجحود، وهو أمر صعب جدًّا في ميدان المشاعر والأفكار والأقوال والسلوك الفرديِّ والاجتماعي، ولزومُه أصعب؛ لأن الطرفين يتجاذبان صاحبَه بقوة كما تعلَّمنا من دروس الفيزياء، وسنن الله ماضيةٌ في النفوس كما في الماديات.

وقد عُني القرآن الكريم تصريحًا وإشارة بتربية المسلمين على الاعتدال عاطفةً وتفكيرًا وسلوكًا، فنصَّ على أننا أمةٌ وَسَطٌ؛ أي: بعيدة في كل شؤونها عن الحديَّة، وهذا ما يؤهلها للشهادة على الأمم.

ومن لطائف كتاب الله تعالى أن الشروط التي طُلبت في بقرة بني إسرائيل يمكن تلخيصها في الاعتدال: ? قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا فَارِضٌ وَلَا بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَلِكَ ? [البقرة: 68]، فلا هي هرمة ولا هي صغيرة؛ بل سوية؛ أي: من أفضل الأنواع، وكذلك الشأن في لونها وعملها.
وكما ورد في الأثر فإن أعلى درجات الجنة أوسطُها: ((إذا سألتم الله الجنة، فاسألوه الفردوس؛ فإنه أعلى الجنة، وأوسط الجنة))؛ رواه ابن خزيمة.

مجالات الاعتدال:
? الصلاة: رفع الصوت فيها أكثرَ من اللزوم صنوُ المخافتة إلى حدِّ الإسرار: ? وَلَا تَجْهَرْ بِصَلَاتِكَ وَلَا تُخَافِتْ بِهَا وَابْتَغِ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا ? [الإسراء: 110].

? الإنفاق: من صفات عباد الرحمن أنهم مقتصدون في الإنفاق: ? وَالَّذِينَ إِذَا أَنْفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَامًا ? [الفرقان: 67].

ولزوم الاعتدال في هذا المجال ليس أمرًا هيِّنًا؛ لأن المال يغري النفوس بالحدَّيْن: الإسراف والتقتير؛ أي: مجاوزة الحدِّ، أو التموقع دونه.

ونلاحظ ورود لفظ "بين" في وصف البقرة والصلاة والإنفاق، وهي تدلُّ على نقطة الوسط بين طرفين، وذلك هو الاعتدال، نتعلمه من القصص القرآني ومن الأوامر والنواهي الشرعية.

? المعاش: ? وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا ? [الأعراف: 31].
هذا مقياس الاستمتاع بالطيِّبات، ولا يقتصر الأمر على المآكل والمشارب، بل يشمل عناصر المعيشة جميعًا؛ كاللباس، والأثاث، والمرْكب ونحو ذلك. من هو زوج العنود الحربي من هي العنود الحربي كيف اعرف اذا جوالي مراقب دعاء اخر ساعة من يوم الجمعة حل لغز انشدك عن رجل مكلبش ومسجون كيف اعرف برجي من اسمي كيف استعلم عن فاتورة الكهرباء


ولئن كانت الآخرة هي المطلبَ الأعلى والمقصد الأسمى، فإن الاشتغال بما يُدخل الجنةَ لا يكون على حساب السعي من أجل الحياة الدنيا: ? وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ وَلَا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا ? [القصص: 77].

بهذا يحدُثُ التوازن في حياة المسلم، بعيدًا التصوُّف العجمي الذي يخالف فطرة الله، وعن النزعة اللادينية التي تقطع الإنسانَ عن الآخرة وتأسره في سجن الدنيا.

? الحبُّ والبُغض: كثيرًا ما تكون المشاعر ميدانًا للغلوِّ في الحبِّ والبغض، فتجد الناس لا يلتزمون الاعتدال إذا أحَبوا أو أبغضوا، وهل أهلَكَ النصارى سوى المغالاة في حبِّ المسيح عليه السلام، في حين ما زال اليهود إلى اليوم يعدُّونه دعيًّا ابن زنا؟ وإنما التزم المسلمون الاعتدال - كما تعلَّموا من كتاب ربهم وسنة نبيِّهم - فأقَروا بمولده الخارق من غير أن يخرجه ذلك عن الصفة البشرية ليضفي عليه الألوهية بأي شكل.

ونجد الغلوَّ ظاهرًا جليًّا مدمِّرًا في موقف الشيعة والخوارج من عليٍّ رضي الله عنه، فأولئك بالَغوا في حبِّه حتى ألَّهوه أو كادوا، وهؤلاء بالغوا في بغضه حتى قتَلوه؛ "تقربًا إلى الله تعالى" بزعمهم.
أما أهل السنة والجماعة، فلم يبرحوا موقف الاعتدال فيه؛ أحَبوه مثل كبار الصحابة، وبجَّلوه بما يليق بسابقته وقرابته من بيت النبوة وفتوَّته، وناصَبوا قاتليه العداء، ولم يزيدوا على هذا.

? التديُّن: المسلم متديِّن بالضرورة، لكنه تديُّن معتدل منضبط بضوابط شرعية، تمنعه من الغلوِّ، إنه تديُّن يراعي الطبيعةَ البشرية وضعفَها وطاقتها المحدودة، فلا تكلُّف فيه ولا عنت، وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم الصحابةَ الذين تشددوا في العبادة إلى درجة هضم حقوق النفس والزوجة، ودعاهم إلى التزام سنته المُتَّسِمَة بإعطاء كل ذي حق حقَّه؛ أي: بالاعتدال، وقال عليه الصلاة والسلام: ((إن هذا الدين يسرٌ، ولن يشادَّ الدينَ أحدٌ إلا غلبه، فسدِّدوا وقارِبوا))؛ رواه البخاري.
وروى الإمام أحمد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((إن هذا الدين متين فأوغلوا فيه برفق؛ فإن المنبتَّ لا أرضًا قطع، ولا ظهرًا أبقى)).

وإنما أَوصى بكل هذا؛ لعلمِه أن التشدُّد عمرُه قصيرٌ، وخيرُ الأعمال أدومُها وإن قلَّ وليس أكثرها وإن انقطع، وقد أسهم الغلو في الدين إسهامًا كبيرًا في تشويه صورة الإسلام البديعة، وفي جلب المشكلات للمسلمين وجماعاتهم ودولهم وقضاياهم، وكلما كانت حياة المسلمين توسطًا واعتدالًا، جلبَ ذلك لهم الخيرَ بكل أنواعه.

? المرأة: حين ابتعد كثيرٌ من المجتمعات المسلمة عن أحكام الشريعة، أصبحت المرأة مصدرَ مشكلات لا تُحصى، وبابًا يلج منه أعداء الإسلام بمكر ودهاء، كيف لا؟ وقد تنازَعَ في هذه القضية تيارانِ يعدُّ أحدهما المرأة مجرد عِرْضٍ يُصان؛ لأنها مفتاح الشرور، تُضرب، تُهان، يُضيَّق عليها، لا تُعطى حقوقها الشرعية في الإرث وغيره، بينما يعُدها الطرف الآخر مجرد جسمٍ فوَّار يلبي الشهوات المحرَّمة، يباع ويشترى، هو مادة للإشهار ونشر الرذائل، أما الإسلام فينظر إلى المرأة على أنها إنسان مكرَّم كالرجل، منضبط بأحكام الشرع مثله في إطار خصوصيات الذكر والأنثى، وبهذه النظرة المعتدلة يبقى الرجل رجلًا والمرأة امرأةً، يؤديان وظائفهما بشكل طبيعي، فإذا غاب الاعتدال تغلبت النزعة الرجالية أو النسوية وظهرت نظريات الجنس الثاني و"الرجُلة"، والزواج المثلي، ونحو ذلك من الانحرافات الفكرية والسلوكية المنذِرة بفناء النوع البشري.

الاعتدال كله خير، لكني أتكلم عن الاعتدال المنبثق من نصوص القرآن الكريم والهديِ النبوي، ومقاصدِ الشريعة، والرؤيةِ الإسلامية الأصيلة، وهو الالتزام الواعي بدين الله، لا إفراط فيه ولا تفريط، إنه ليس مسحة دخيلة تُضاف إلى الدين مثل الخطاب الإسلامي "المعتدل"، الذي تطالب به أطراف خارجية، لا تريد خيرًا لهذا الدين، بل تسعى إلى تحريفه باسم الاعتدال.

hghuj]hg td pdhm hglsgl

جميع الحقوق محفوظة وحتى لاتتعرض للمسائلة القانونية بسبب مخالفة قانون حماية الملكية الفكرية يجب ذكر :
- المصدر :
شبكة الشموخ الأدبية - الكاتب : محمد على مؤيد شامل - القسم : منتدى الإسلام
- رابط الموضوع الأصلي : الاعتدال في حياة المسلم

رد مع اقتباس
 
إضافة رد

مواقع النشر
 
 


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه الموضوع: الاعتدال في حياة المسلم
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
بالصور: الاعتداء بالضرب على آفريل لافين Avril Lavigne Face Pic After Horrible Violenc فاطمه القحطاني منتدى الفن 2 11-09-2011 10:46 PM
بالصور: الاعتداء بالضرب على آفريل لافين Avril Lavigne Face Pic After Horrible Violenc الشموخ مجلة الشموخ الثقافية 0 11-08-2011 04:40 PM
دم المسلم ؟ عبدالعزيز الفدغوش منتدى المقالات والنقد 12 06-04-2011 10:39 PM
مشترك خاسر في Arab’s Got Talent حاول الاعتداء على نجوى كرم في الكواليس ! تسنيم المطيري منتدى الفن 3 04-04-2011 01:43 AM
مشترك خاسر في Arab’s Got Talent حاول الاعتداء على نجوى كرم في الكواليس ! الشموخ مجلة الشموخ الثقافية 0 03-08-2011 03:50 PM



Loading...

شبكة الشموخ الأدبية قائمة تغذية RSS - الاتصال بنا - شبكة الشموخ الأدبية - الأرشيف - الأعلى - privacy-policy - About - الاعلانات- - Bookmark and Share
للإتصال والإستفسار أرشفة شبكة الشموخ الأدبية
الكويت 0096599579965 yahoo RSS htmlMAP HTML
 فاكس - الكويت 0096524579965 msn MAP XML sitemap.php
البريد الإلكتروني m_alshmo5@hotmail.com feeds.xml sitemap google tags
اقسام شبكة الشموخ الادبية

منتدى الإسلام - منتدى العام - منتدى الإعلام والأعلام - منتدى الترحيب والمناسبات - منتدى الشعر الشعبي - منتدى المواهب الواعدة - منتدى المحاورة والألغاز - منتدى التراث والمنقول - منتدى المقالات والنقد - منتدى الشعر الفصيح - منتدى الخواطر والنثر - منتدى القصص والروايات - منتدى الأسرة - منتدى الطب والعلوم - منتدى الفن - منتدى الرياضة - منتدى التسلية والترفية - منتدى البرامج والإتصالات - منتدى التصميم والجرافيكس - منتدى مرايا القضايا - دواوين الشعراء - مدونات الكتّاب - مجلة الشموخ الثقافية - مكتبة الشموخ الإلكترونية

كلمات البحث

الشعر الشعبي الشموخ الثقافة التراث الأدب النقد الشعر الفصيح المحاورة الالغاز قصائد صوتية قصائد كتابية دواوين شعرية اخبار الشعراء قصائد صوتية القصة الرواية الشاعرة قصص البادية مقالات مهرجانات صحافة شعراء الخليج شعر غزل مسجات أبيات شعرية المواقع الادبية لقاء الشاعر الخواطر النثر شاعر المليون القنوات الشعرية المجلات الشعرية مهرجان الجنادرية هلا فبراير youtube الشعر وكالة انباء الشعر أنباء الشعراء شعراء ليبراليين الشعر الجاهلي العباسي المعنى سمان الهرج قصيدة الشاعرة دواوين الشاعرات صور الشعراء البادية التراث القبائل بنات الكويت بنات السعوديه بنات الرياض بنات الخبر بنات جده بنات الامارات بنات قطر بنات البحرين بنات عمان بنات لبنان بنات سوريا بنات العراق بنات تركيا بنات مشرف اكسسوارات ازياء عطورات ملابس نسائية مجوهرات قصات شعر صبغة شعر بنات المغرب بنات كول بنات كيوت بنات حلوات جميلات العرب بنات مصر بنات الاردن موضة بنات الخليج صور بنات خليجيات عربيات ممثلات طموحات هاويات داعيات شاعرات مواقع بنات منتديات بنات مواقع نسائية منتديات نسائية دردشة نسائية دردشة بنات الحب حبي الحبيبة قصائد عشق قصائد غرام حبيبتي معشوقتي المحبة بنات للتعارف بنات للزواج بنات للصداقة كتابات نسائية مقالات نسائية مهم للنساء قصص عاشقات روايات حب فقط للنساء مجلات نسائية تاجرات عالمات بائعات مبدعات مغنيات بنات المدينه بنات الجهراء بنات الخالدية بنات الجامعه بنات الثانويه بنات مدارس مشاغبات مشاكسات بنات المجتمع نساء المجتمع بنات الدوحه بنات المحرق بنات المنامه شيخة البنات مكياج عرائس ليلة الزفاف ليلة الدخله اغاني بنات رقص بنات فيديو بنات مشاعر بنات احاسيس بنات رغبات بالزواج بنات google بنات yahoo بنات msn بنات massenger بنات انمي بنات توبيكات جمعة بنات جلسة بنات قهوة بنات حقيقة البنات دموع النساء جوالات بنات

الوصلات والروابط الخاصة بـ : شبكة الشموخ الأدبية ( www.alshmo5.com - www.alshmo5.net - www.alshmo5.org )
جميع المشاركات تعبّر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لـ :
شبكة الشموخ الأدبية

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
Coordination Forum √ 1.0 By: мộнαηηαď © 2011