اعلانات المنتدي

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين



الإهداءات


الانتقال للخلف   شبكة الشموخ الأدبية > شموخ الفكر > مجلة الشموخ الثقافية

 
 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 12-05-2010, 07:32 AM

الشموخ

الدعم والتطوير الفني

 بيانات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو
  الشموخ غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي



 
افتراضي سلة النفايات---بقلمي


سلة النفايات
خرجت وفي يدي حقيبه فيها بعض النقود الكافيه لشراء سلة نفايات بصفات معينه فقد كنت أريدها أن تكون ذات شكل مميز وجميل ليس كغيرها من السلات المعروضه في المحلات والبيوت كنت أريدها ان تكون وكأنها تحفه فنيه كتلك التحف الأثريه والمقتنيات النادره التي كانت لديه وقد كانت تمثل عالمه الخاص الفريد العجيب والذي طالما حدثني عنه وشاركني الحلم بأن نتواجد معا فيه لكي أراه وأتجول بين سنينه وتاريخ تحفه عالم أسكنني فيه بأحلامه وأمنياته معي
ساعات طويله وليالي متتاليه كنا نقضيها معا بكل حرف كنا نهمسه ونبوحه علنا
يااااااااااااااااااااااه كم كنت اترقب موعدنا وكلامه وضحكاته العاليه ذات الصوت المرتجل وكأنه بضحكته يخطب بشيء يبين فيه سبب ضحكته وما دار حتى تجلجلت هكذا
كم غفيت على صفحات أشعاره الرائعه التي كان يدونها لي ومن أجلي
كنت أعشق احرفه فقد كانت تعانق احرفي الثائره واحاسيسي الثوريه المتمرده
يكفي أن نكون معا فلمشاعرنا الدور الأكبر في غرس الحب وجعله سلطان يتحكم بكل حركاتنه وخطواتنه التي كانت تتفاقم وتتسع لتستوطن كل أوقاتنا وأماكننه وأزمنتنه
طالما كنت أهوى وأعشق لغة الروح والأحساس وقد عانيت طيلة حياتي حتى وجدته وكان كما أحب وأهوى وكأنه خلق من أجلي عالم غريب هو عالمي فهو عباره عن أحاسيس وقلم وكلمات بيد من تمكن من قلبي بيد سيدي الذي احلم بقدومه دوما وأحلم بلمسه وشم عطره00000
وهو أيضا كان يقول لي نفس الكلام باني من يبحث عنها ويحلم بها طيلة حياته المنصرمه والتي قضاها وهو بين عمله ودراسته وحياته المليئه بين اناسا حفظوا العلم حفظا وبين نساءا كانت تجمعه معهم الاخوه والصداقه الشريفه
وان تعدت هذه العلاقات فلن تكون بمحور الحرام فكلشيء عنده موجود في أطار لا يتجاوز حده كان يحلم بأنسانه تشبهني في تمردها وهيجانها الدائم والرافض لكل ما يعيق ويقف أمام رغباتها وأحاسيسها وأيضا لمواجهتها له ورفضها لتلبية رغباته والتي أعتاد أن تلبى له دون راجع
هكذا كانت بدايتنا معا انجذاب عارم بمشاكسات بريئه وأحاديث ساحره وكلمات تشد الكلمات وتربطها بسلسله لا نهايه لها من الأحاديث والحوارات
استمرينا بعلاقتنا الدافئه وكل يوم كان يمضي يزيد من حبنا وأشواقنا كنت له كتاب مفتوح في كل لقاء كان يقراء صفحه مني ويفهمني أكثر حتى أني كنت أحكي له عن كل أشيائي وخصوصياتي وأسراري وبالمقابل هو أيضا كان يكلمني عن نفسه
لم أكن أهتم بمعرفة هويته بقدر ما كنت اعشق روحه وكلامه عن مغامراته ورحلاته الكثيرة وأكثر ما كان يشدني له هو لهفته وهيامه بي فقد صورني مليكته التي سترشق لياليه بجمالها ورقتها وأنوثتها
حتى في غيابه كان لا يخطو امامي بحقيبة سفره ألا بعد أن أسمح له فيغادرني وقلبه معي ينام ويغفى في قلبي
امليء درجي برسائله وعناوينه أينما يكون ويستقر حتى أرقامه كانت كلها عندي
وفي رحله أخبرني بميحانها وبانها ستكون على غير سابقاتها من الرحلات فهي ستكون بلا عنوان وعلي أن أنتظر عودته لحين يأتي وبعدها سيكون الأستقرار الدائم لنا المكلل بالزواج
قبل ان يرحل قلت له اشعر بأني في حلم وأنت حلم نعم أنت ليس بحقيقه بل أنت حلما تجسد أمامي لكن الحلم يبقى حلم 00000 ضحك وضحك وضحك وهمس بأذني وقال أن كنت حلم فقد أن أوان الحلم أن يتحقق وما عليكي سوى أن تنتظريني وسأكون لكي كما تريدين وتحبين ولا تكترثي لكل ما يخصني ويعتليني بل أجعليني فراشكي وجداركي وبيتكي وقلمكي ونفسكي وحتى عدوكي الذي تهاجميه بكل جبروتك وقوتكي اضربيني قاتليني اغرسي بجسدي كل سهامكي فانا اعشكي حين تثورين وتتعذبين وتعذبيني فأجمل مافي الحب عذابه وناره وأنا عاشق للهيبه ولأعتلاء جسدي بجروحه وجروحكي 00000 ثم أستمر بالضحك
وبأهدائه لي أجمل قصيده كتبها بحقي
مرت الأيام تلو الأيام وأنا أنتظره 000 حان موعد قدومه ولم يأتي 0000بداءت أعد الثواني واللحظات والساعات والأيام والأسابيع وهو في عالم المجهول0000 لا أعرف عنه شي
فبداءت برحله جديده وهي البحث عنه في كل عناوينه وأرقامه جعلت من نفسي محققه تسأل وتبحث وتجول وتصول في كل أماكنه وعوالمه
وفي ليله كنت تعبه جدا من عملية بحثي عنه وبينما أنا أرتشق أول رشقة من كوب الشاي الذي عملته قبل أن أعطي راحه لأقدامي التي تورمت من السير وانا اسأل عنه منذ عشر ساعات متتاليه قضيتها بين الشوارع والعمارات أذا بهاتفي يرن
أنا :الووووووو
هو : مرحبا
أنا : أهلا من معي
هو :معقوله أن تكوني قد نسيتي صوتي
أنا : أنا لم أنساك حتى أنسى صوتك
مكالمته هذه كانت مفاجئه وكنت أنتظرها00000
كان الوقت عند بداية الليل وأستمرينا بالكلام لغاية بزوخ الفجر وقد علل غيابه بعلل لم أقتنع بها مثل أنشغاله الشديد جدا والذي لم يجعل له فكرا صافي وبالا خالي
مضى أسبوع ونحن كل يوم نتبادل الأحاديث الطويله والتي أرجعتنه لذكرياتنه الماضيه الجميله وكل حديث لنا كان يشهد
تبادلنا لمشاعرنا والتي خطها قلمنا باحاسيسنا والتي تنوعت بنوعها حسب ظرفها فمره عاتبه واخرى عاشقه
مضت هذه الايام بسرعه
وفي صباح يوم جديد تفاجئت مجددا بسفروغياب أخر له
في هذا الوقت تيقنت بأنه ليس لي لا ولن يكون فالحلم يبقى حلم
وكالسابق عادت الأيام دورتها السابقه لكن هذه المره أختلف عندي الأمر فلن أتعب نفسي بالبحث عنه والسؤال عن حب توهمته وعشته بسراب الواقع فصورته قد أهتزت أمامي وبت اتشبث بأحساسي من كونه خيالا قد التحف بفراشي وتربع بأطيافي السابحه بسويداء عيوني
وبالصدفه الغير مقصوده أتضحت لي الكثير من الأمور التي خبئها عني
لم تكن ردة فعلي سلبيه بالعكس قد تقبلت حقائق حياته بكل موضوعيه ولم أبالي وكأني كنت متوقعه بل منتظره هذه اللحظه لتكون أمامي واقع
نعم لم أبالي لكل ما علمته00000 سيطرت على نفسي وعلى سلوكي وتركت التفكير به
لكن ؟
الليل لم يتركني
وفراش الشوق كان يعتصرني
وحبه الساكن في قلبي أعتقل سكوني وصمتي وحولني لأنسانه تصارع الموت خنقا وتقابل شوقها له بأنينها القاتل 0000كنت أقضي ساعات سهري وأنا أتقلب على وسادتي التي شهدت لأحلامي واطيافي به فرغم كل ما حصل وعلمته عنه ألا أن هناك بركان هائج بداخلي يكاد يحرقني من الشوق له واللهفه لسماع صوته ورؤيت عيناه0000 لم تفارق عيناي ولو لوهله شرفتي وللحظه تشرق بها الشمس لكي تخلصني من التفكير به حاولت أن أنساه فلم أقدر واعدت المحاوله بأن أبعد التفكير عنه وأن أقفل درج ديلابي بقفل محكم حتى لا أعيد قراءت رسائله وقصائده وأيضا لم أقدر
وفي يوم حار جدا من أيام الصيف المنتهيه وبينما كنت عازمه على عمل وجبة طعام لي أذ لم اتناول وجبة الأفطار والغداء وحتى العشاء لذا قمت لأشوي بعض اللحم مع علبة بيبسي وهو شرابي المفضل حملت عشائي وأتيت به لحيث أجلس بجانب سريري تناولت الطعام وكلما عزمت على أن أحتسي البيبسي أتوقف وابتسم ابتسامه تنسيني عذابي لفراقه فقد كان يعلم بهوسي وحبي للبيبسي وفي أخر مره كلمته كنت أقسم عليه ان يترك جنونه وأن لا ياتيني حينها فقد كان الوقت متأخر في منتصف الليل وكان عازم على أن يجلب لي علبة بيبسي لمجرد أنه علم أني أحببت أن أحتسيه الأن ولا يوجد عندي في
البيت 0000 كم بقيت أتوسل به وأقسم عليه أن يترك مجيئه لي فقدومه بهذا الوقت سيسبب لي مشكله حتما
لم أستطع أن أحتسيه فهذه الذكرى كانت تنسيني كل شيء ألا تلك الأوقات واللحظات فبقيت رهينه للأبتسامه ولذكراي به
لم أتمالك نفسي ولم أشعر ألا وأني أحمل الهاتف وأتصل به وللصدفه العجيبه أن الهاتف رن عليه وقد رفع سماعه بوقتها أقفلت هاتفي وجلست وأنا غير مصدقه لأن هذه أول مره يرن هاتفه ويحمله فكرت أن أعاود الأتصال به لكنني كنت متردده كثيرا
لن أتصل كان هذا قراري 0
عاودت تناولي للطعام لكن عيني لم تغفل عن الهاتف
ثم شعرت ببرد شديد ساد الغرفه رياح بارده داهمت ليلتي الحارة هذه هو البرد المفاجيء المعلن عن قدوم الشتاء وكأنه يطالبنا بان نتهياء له ولقدومه بان نكسي الأراضي بالسجاد ونكسي أجسادنا بما يدفيها من هبوبه وقدومه لنا
حملت الطعام ونظفت الاواني وارجعت كلشيء لمكانه ورجعت متجهه نحو سريري واذا بأصوات رعد قويه وبرق يغطي السماء ويرمي بسهامه لأرجاء غرفتي مع تراقص الرياح البارده بستائري وشراشف سريري
قمت لأغلق باب شرفتي لاني فعلا قد شعرت بالبرد كانت المفاجئه الأخرى التي أرعبتني بحق هي قطع التيار الكهربائي بكل أرجاء المدينه مع تلك الأصوات المرعبه
فتحت شمعتين ووضعتهم على أحد الرفوف في الجدار المقابل لسريري وأيضا أتيت بغطاء سميك لي ثم مددت جسدي على السرير وسحبت الغطاء لنهاية راءسي كنت خائفه وكم تمنيت أن يأتي أي شخص من أهلي ليرافقني الأن فأنا جبانه
أشتد صوت الرعد والبرق ومع صوت أخر وهو صوت رنين هاتفي قمت لأرد فسكت ولم يعد لرنينه صوت نظرت لأعرف من المتكلم وأذا به هو0000 هو من أتصل بي مسكت الهاتف وأتيت بي لفراشي بقيت أنتظر أن يتصل لكنه لم يتصل بقيت هكذا لربع ساعه أنتظره
لم أستطع أن أنتظر أكثر جلست وتربعت على سريري ولففت جسمي بغطائي وأتصلت به فرد علي بسرعه وكأنه كان أيضا ينتظرني
كلمته كان صوته ليس كما عهدته حتى أسلوبه ولكنته كانت مختلفه عن ما عهدها منه
ساعتين ونحن نتكلم لم يكن يهمني عن حديثنا شيء ولم أكن جاده معه وكان كلامي معه لقضاء وقت فراغ أو لقتل الخوف الذي سادني وشعوري هذا كان نتيجة مفاجئته لي بصوته المتغير ولكنته والتي أحسست حينها أنه الأن فقط قد عاش شخصه الحقيقي معي وكل ما مضى كان زيف في زيف
لم أنصت لكلامه ولم أحاول أن أعرف شيء عنه وعن غيابه وعودته الأن فقد بدا لي كالثعبان الذي يغير جلده كل حين
وانا لا أحب تغيير الجلد تغيير الذات والروح لا أحب الزيف والتلون
أغلقت الهاتف بعد أن قلت له بأني سأغير رقم هاتفي يوم غدا وسأنتقل لمكان مجهول أنا نفسي لا أعرفه
فقد وصلت لمرحله أستوجب فيه أن أترك عالم الأحلام وأذهب لعالم الواقع واليقضه 0000ثم قفلت الهاتف
وعاد التيار الكهربائي من جديد بعد أن سكن الجو وسكن الرعد والبرق في علياء السماء محتضن وبهدوء لغيوم راحله لأفق الفضاء المتسع

مددت جسدي على فراشي وتغطيت من جديد بعد ان أطفئت نور غرفتي وسرحت بالذي جرى ودار بيني وبينه من حديث غريب فقد كنا نتلاعب بالادوار فمره كنا احبه واخرى صحبه وأغلب حديثنا كان حديث عابري سبيل التقوا بعد منتصف ليلة بارده هائجه كنت هادئه جدا ومسترخيه وهذا شيء غريب على من فقدت اغلى حلم وأمنيه لها
كان علي أن أنساه وللأبد وأن أنسى كل اللحظات والساعات وحتى الثواني التي كنا نحتويها بدفئنا وعشقنا واحلامنا
فقد بان لي الأن أن السراب أستحاله أن يتجسد امامنا لكنني لن أمضي بعمري على هذا الحال والمنوال وليكن يوم غدي هو بداية لحياة جديده حياة بعيده عن الاحلام
لكن هل أقدر ؟
هل أقدر أن أبداء حياتي بنسيانه وكيف ؟
كيف أنساه كيف ؟
قمت من سريري وفتحت أنارة غرفتي كلها وشرفتي وسحبت الستاره جانبا وجلست على الأرض وأنا عازمه على نسيانه وترك ذكرياته ورميها لخلفي
رميها 00000؟
رميها0000000؟
لقد لقيت الحل الذي سينسينياه ويبعد التفكير عنه0000
سأحيا من جديد ودونه
سأبداء بدونه
بزخت الشمس واشرقت ونثرت ضيائها الوهاج بأرجاء مكاني كله000خرجت ووقفت بالشرفه
أثار أمطار الأمس كانت لا تزال واضحه على الاشجار والأزهار فقد أزالت عنها غبرة الرمال المتطايره ذراتها
وحى أرضية الحديقه كانت تلمع من بلل المطر
وعطر ونسائم الصباح كم كانت رائعه وجميله
أمتلاء سكون صباحي بزقزقة العصافي وهي تغرد وبلحن جديد كيومي فتركت ليداي العنان لتتمايل بفضائي وتراقص خصري
كل شيء كان جميل ومشرق ألا ؟
ذكرياته التي كانت تحيطني وتحيط مكاني وزماني
فدرجي لا يزال مليء بكل ما يملك من 0000000000
حملت حقيبتي وخرجت وسرت ولم اترك محل ألا ودخلته وتجولت بكل ركن فيه ألا أن وجدت ما أريد ومن سلة سأجعل منها تحفه كتحفه التي حلمت بأن أراها وأنا معه
أعطيت للبائع النقود وحملتها ورجعت بها للبيت ولغرفتي ووضعتها بجانب الدرج وجلست على الكرسي وأنا سعيده فأخيرا سوف أتخلص منه ومن ذكرياته ومتعلقات حبنا
فتحت الدرج ومددت يدي وأنتشلت ما ملأ كف يدي من رسائله ورميتها بسلتي الجميله وتحفتي الفنيه الوحيده
وكان هذا حالي كل يوم وكل مره رميت بها من أوراق كان يقل فيها حبي وتكون خطوه تسير بي لطريق نسيانه
ألا أن أمتلئت السله وفرغ الدرج عندها لبست أجمل ما عندي من ثوب وحلل وحملت السله وخرجت
اتجهت لداره ووضعت تلك التحفه امام باب داره ورجعت ادراجي وانا راكضه راقصه كالفراشه التي هبت نحو العلا بزهوها وحلقت
تركت له السله أو التحفه لكي يضمها عنده من سائر ما ملك من تحف وأثار طوتها السنين فلعلها ستكون له بدايه كبدايتي


عابرة سبيل في حياة سيدي
هكذا أحب أن ألقب عندما أكتب لسيدي
3-11-2008
الساعه الثامنه مساءا
شيماء -- بقلمي

sgm hgkthdhj---frgld

sgm hgkthdhj---frgld

جميع الحقوق محفوظة وحتى لاتتعرض للمسائلة القانونية بسبب مخالفة قانون حماية الملكية الفكرية يجب ذكر :
- المصدر :
شبكة الشموخ الأدبية - الكاتب : الشموخ - القسم : مجلة الشموخ الثقافية
- رابط الموضوع الأصلي : سلة النفايات---بقلمي

 
 

مواقع النشر
 
 


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه الموضوع: سلة النفايات---بقلمي
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
امسية رجل بقلمي شموخ امراة منتدى الخواطر والنثر 22 12-25-2010 02:41 AM
كون انا يمك 00000 بقلمي الشيماء منتدى الخواطر والنثر 10 12-12-2010 07:19 PM
كون انا يمك 00000 بقلمي الشموخ مجلة الشموخ الثقافية 0 12-05-2010 07:32 AM
سلة النفايات---بقلمي الشيماء منتدى القصص والروايات 14 12-01-2010 10:05 PM
الخائن وانا---- بقلمي الشيماء منتدى القصص والروايات 11 06-18-2010 07:38 AM



Loading...

شبكة الشموخ الأدبية قائمة تغذية RSS - الاتصال بنا - شبكة الشموخ الأدبية - الأرشيف - الأعلى - privacy-policy - About - الاعلانات- - Bookmark and Share
للإتصال والإستفسار أرشفة شبكة الشموخ الأدبية
الكويت 0096599579965 yahoo RSS htmlMAP HTML
 فاكس - الكويت 0096524579965 msn MAP XML sitemap.php
البريد الإلكتروني m_alshmo5@hotmail.com feeds.xml sitemap google tags
اقسام شبكة الشموخ الادبية

منتدى الإسلام - منتدى العام - منتدى الإعلام والأعلام - منتدى الترحيب والمناسبات - منتدى الشعر الشعبي - منتدى المواهب الواعدة - منتدى المحاورة والألغاز - منتدى التراث والمنقول - منتدى المقالات والنقد - منتدى الشعر الفصيح - منتدى الخواطر والنثر - منتدى القصص والروايات - منتدى الأسرة - منتدى الطب والعلوم - منتدى الفن - منتدى الرياضة - منتدى التسلية والترفية - منتدى البرامج والإتصالات - منتدى التصميم والجرافيكس - منتدى مرايا القضايا - دواوين الشعراء - مدونات الكتّاب - مجلة الشموخ الثقافية - مكتبة الشموخ الإلكترونية

كلمات البحث

الشعر الشعبي الشموخ الثقافة التراث الأدب النقد الشعر الفصيح المحاورة الالغاز قصائد صوتية قصائد كتابية دواوين شعرية اخبار الشعراء قصائد صوتية القصة الرواية الشاعرة قصص البادية مقالات مهرجانات صحافة شعراء الخليج شعر غزل مسجات أبيات شعرية المواقع الادبية لقاء الشاعر الخواطر النثر شاعر المليون القنوات الشعرية المجلات الشعرية مهرجان الجنادرية هلا فبراير youtube الشعر وكالة انباء الشعر أنباء الشعراء شعراء ليبراليين الشعر الجاهلي العباسي المعنى سمان الهرج قصيدة الشاعرة دواوين الشاعرات صور الشعراء البادية التراث القبائل بنات الكويت بنات السعوديه بنات الرياض بنات الخبر بنات جده بنات الامارات بنات قطر بنات البحرين بنات عمان بنات لبنان بنات سوريا بنات العراق بنات تركيا بنات مشرف اكسسوارات ازياء عطورات ملابس نسائية مجوهرات قصات شعر صبغة شعر بنات المغرب بنات كول بنات كيوت بنات حلوات جميلات العرب بنات مصر بنات الاردن موضة بنات الخليج صور بنات خليجيات عربيات ممثلات طموحات هاويات داعيات شاعرات مواقع بنات منتديات بنات مواقع نسائية منتديات نسائية دردشة نسائية دردشة بنات الحب حبي الحبيبة قصائد عشق قصائد غرام حبيبتي معشوقتي المحبة بنات للتعارف بنات للزواج بنات للصداقة كتابات نسائية مقالات نسائية مهم للنساء قصص عاشقات روايات حب فقط للنساء مجلات نسائية تاجرات عالمات بائعات مبدعات مغنيات بنات المدينه بنات الجهراء بنات الخالدية بنات الجامعه بنات الثانويه بنات مدارس مشاغبات مشاكسات بنات المجتمع نساء المجتمع بنات الدوحه بنات المحرق بنات المنامه شيخة البنات مكياج عرائس ليلة الزفاف ليلة الدخله اغاني بنات رقص بنات فيديو بنات مشاعر بنات احاسيس بنات رغبات بالزواج بنات google بنات yahoo بنات msn بنات massenger بنات انمي بنات توبيكات جمعة بنات جلسة بنات قهوة بنات حقيقة البنات دموع النساء جوالات بنات

الوصلات والروابط الخاصة بـ : شبكة الشموخ الأدبية ( www.alshmo5.com - www.alshmo5.net - www.alshmo5.org )
جميع المشاركات تعبّر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لـ :
شبكة الشموخ الأدبية

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
Coordination Forum √ 1.0 By: мộнαηηαď © 2011
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009